نصوص | مجلة بصرياثا الثقافية الأدبية

نصوص

“شغف-شغب” السؤال بقلم: هاروني عبد السلام

يقطن الطفل أحمد في مزرعة عمه عبد الله. توفي أب أحمد، وهو ابن سنتين. ترعرع هذا الطفل يتيما وربته أمه عائشة، التي كانت أما مثالية، إذ عزمت على تعويض فلذة كبدها عن فراق أبيه، و بذلت كل جهدها. لكن مجهوداتها لا تحول دون سؤال أحمد عن سبب موت أبيه، و شعوره بالنقص بين أقرانه. عدة أسئلة تؤرق باله لم يجد ...

أكمل القراءة »

كلها ليست أجمل من بلادي بقلم: حارث معد

الآن.. وقد أستسلمتْ لي العواصفُ الهوج وأرخت لي الأمواجُ ظهورها وأنتشرت جثث الوحوش فوق العباب أرفع أشرعة الغياب أشرعة القهر والذهاب، أوجه بوصلتي نحو الغرب، وأكون سرب يمام يلتحف السماء مغادرا بلا قلب بلا رجوع نحو خرافات من المجهول لنْ أقذف ورائي ذكرى الماضي السحيق لكن سأترك طفولتي المسروقة هناك، وعلى الطرقات سأترك أثرا للأقدام هنا شمعة توقدُ في حلكة ...

أكمل القراءة »

مسرحية شعرية دودة الحرير تعود لحظيرة الفضيلة بقلم: احمد ابراهيم الدسوقى

الشخصيات الدودة الصغيرة الدودة الحكيمة يرفع الستار (يرى مشهد لمرج صغير .. يعج بعشرات من الخمائل .. المكللة بالزهور والورود والرياحين .. العصافير زرافات زرافات .. ترف حول المكان .. فى مرح وغبطة .. يرى إلى يسار المسرح .. جدول صغير رقراق .. يسمع صوت نقيق الضفادع من خلاله .. ترى بعض الأسماك الصغيرة الملونة .. تتراقص على صفحة مياة ...

أكمل القراءة »

الحزن على الوطن بقلم: محمد الشحات

سأمكثُ في داخلي بعضَ وقتٍ.. أحاولُ أنْ أتلمَّسَ ما قدْ تراكمَ في ساحةِ الصَّدرِ، أبدأُ مِنْ حيثُ لا أنتهي كانَ طفلاً يُشاكسني.. كنتُ أخشى إذا ما تحرَّكَ.. يملكني.. فلا أستحي أنْ أُقاومَ ضعفي.. فأُخفى الملامحْ وأبحثُ كيفَ سأنجو مِنَ الأسرْ؟! فقدْ آنَ لي أنْ أُقاومْ فلا يتناثرُ صوبي ويحبو فيملكُ أفراخَ قلبي، ويتركني يا رفاقُ فأفتحُ ما لمْ يُطاوعني.. في ...

أكمل القراءة »

كُوكْتِيل جِرَاحٍ من تأليف الآنِسَة كَوْثَر..بقلم: نبيل السليماني

سَهْمٌ يُدَاهِمُ مُهْجَتِي وَيَثُبُّ فَوْقَ الأَضْلُعِ صُبْحاً يَكَادُ يَرِقُّ لِي وَيَقُضُّ لَيْلاً مَضْجَعِي يَجْتَاحُنِي مِثْلَ الدُّجَى شَبَّتْ بكَوْنٍ مُولَعِ مِنْ أَيْنَ يَأْتِي يَا تُرَى؟ لِيُذِيقَنِي مِنْ مَصْرَعِ أَمِنَ الْهِيَامِ الأَسْحَمِ؟ أم منْ حَنِينٍ موجِعِ يَأْتِي وَنِيرَانَ الْجَوَى حِلْفَانِ ضَدَّ الْأَضْلُعِ فَيُسَاقُ قَلْبِي خَاضِعاً وَرَقا بِرِيحٍ زَعْزَعِ وَأَنَا خَلِيٌّ مُفْرَدٌ فِي بِيدِ حُبٍّ بَلْقَعِ كَمَنِ ابْتُلِي بِغَضَنْفَرٍ بَرَزَتْ نُيُوبُهُ تَلْمَعِ وَحَبِيبَتِي ...

أكمل القراءة »

اَلْحَدِيقَةُ (اَلْمَنْزِلُ الْمَهْجُورُ) تأليف: خُورْخِي مَارْيُوبَارْلُوطَّالِبْرِيرُو* ترجمة: الدكتور لحسن الكيري**

لم نستطع أن نحسمموضوع مساحة الحديقة.توافقنا، نعم، خاصة إذا ما نظرنا إليهاانطلاقا من الرصيف أو الطريق الذي يشطرها إلى شطرين و يؤدي إلى المنزل،على أنهاكانت تبدو ذاتثمانين مترا مربعا (8 م × 10م). بدأ الحديثُ عندما توغل كل واحد منا في أعشابه المتوحشة، في لَبَالِبِهِ، نباتاته غير المورقة، في حشراته، في طرق النمل، في النباتات المُعْتَرِشَةِ و السَّرَاخِسِ العملاقة، في ...

أكمل القراءة »

المغربُ العربـــي الجميـل بقلم: هاتف بشبوش

هــاتف بشبــوش

في المغربِ حين تدورُ النسائمُ ،عبرَ الشاطئ الأندلسي سوف لن تفكرَ ،في عبورِ عبد الرحمن الداخلِ والدولةِ الأمويةِ الثانيةِ في فجورها بل في عبورِالحبِل ساعتين ِأوليلٍ بفراشٍ وثيرِ عندها تستحيلُ الاجسادُ الىلغةٍ وحمامٍ عبر لذاذةٍ وحشيةٍ خلقها الربُ ………………. ……………… في المغرب تتراءى عاشقاتُ اللحظةِ، في منطقِ إبن ِخلدون وفي تلك الحكمةِ ،لدى فتاةٍ تصطاد كَفي الطريق حتى تنسلُّ بين ...

أكمل القراءة »
جميع الحقوق محفوظة لمجلة بصرياثا الثقافية الادبية@ بصرياثا للاستضافة وتصميم وادارة المواقع الالكترونية