رحيل شاعرة وفيلم لرئيس اعداد: أمين ظافرغريب |

رحيل شاعرة وفيلم لرئيس اعداد: أمين ظافرغريب

رابع أيام عيد الأضحى 1437هـ رحلت شاعرة الدارجة والفصحى وجدان يتيمة الأم كريمة عبدالإله النقيب.

فيلم “باري”

فيلم السينارست Joel Gilbert “باري Barry” للمخرج فيكرام غاندي Fekram Gandhi قصة شاب ابتعد عنه والده، يعاني للعثور على هويته في مدينة كبيرة. أصبح أول رئيس من أصل إفريقي أميركي أسود هو باراك حسين أوباما.

يقدم العرض الافتتاحي لفيلم “باري” في مهرجان Toronto السينمي يوم السبت Dreams from My Real Father 2012، يتناول أحداث عام 1981م معتمداً مذكرات الرئيس الأميركي باراك أوباما (أحلام من أبي Dreams from My Father: قصة عرق وإرث Dreams from My Father: A Story of Race and Inheritance) مذكرات أوباما نشر Times Books لأول مره عام 1995م بعد أنتخاب أوباما كرئيس/ مذكرات لمجلة كلية Harvard للحقوق Harvard Law School، وترجم هبة نجيب السيد مغربى – إيمان عبدالغنى نجم – مجدى عبدالواحد عنبه إلى العربية مؤسسة “كلمات عربية للترجمة والنشر” تقع في 3 أبواب، الأول بعنوان “جذور” ضم 6 فصول، الباب الثاني بعنوان “شيكاغو” يحتوي 7 فصول، وباب ثالث بعنوان “كينيا” ضم 6 فصول.
استطاع الشاب، البالغ من العمر 20 عاماً، إقامة صداقات بسهولة، لكنه كان يشعر بأنه غريب على المكان عندما أخذته “شارلوت Charlotte” لمقابلة أبويها.
قام الممثل ديفون تريل Devon Terail، الذي ولد في الولايات المتحدة ونشأ في استراليا، بأداء شخصية باراك أوباما، وشاركته في البطولة Anya Taylor-Joy في دور شارلوت.
وقال غاندي: “لأن هذا الرجل يمتلك شخصية جذابة وشهرة واسعة أعتقد أن من المهم أن ترى أنه عانى في السابق من نفس المشكلات المرتبطة بالهوية مثل كثير من الناس″.
يؤكد الممثل Terail أن قصة السنوات الأولى في حياة أوباما أكثر من مجرد مشكلة عرق “أعتقد أن أي إنسان في الحياة يحاول أن يجد لنفسه مكاناً بصرف النظر عن العرق أو الدين”.

—-

عدد المشاهدات:(44)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This blog is kept spam free by WP-SpamFree.

جميع الحقوق محفوظة لمجلة بصرياثا الثقافية الادبية@ بصرياثا للاستضافة وتصميم وادارة المواقع الالكترونية